الهربس العصي

الهربس العصي2

 

الهربس العصي: التهاب فيروسي حاد يسببه فايروس يسمى Varicella-Zoster Virus ويسمى فيروس الحماق-داء المنطقة  وهو نفس الفيروس الذي يسبّب الإصابة بمرض جدري الماء حيث يظهر في الجلد على شكل حويصلات في مسار عصب حسي معيّن. جاءت تسميته بالحزام الناري نظراً لوجود ألم شديد مصاحب له حيث أنّه يأخذ جزء محدّد من الجلد تبعاً للعصب المصاب وكأنّه حزام يفصل هذا الجزء الشديد الألم والأحمر اللّون، كأنّه نار، عن باقي الجسم.

حينا يصاب الانسان للمرّة الأولى بجدري الماء يسبب اعراض جدري الماء فقط وهي الطفح الجلدي و الحويصلات و الحرارة والتعب دون ان يسبب داء المنطقة او زنار النار و بعد الشفاء من جدري الماء  يظل الفيروس كامناً في العقد العصبيّة لعدّة سنوات، وعندما يعاد تنشيطه يسير الفيروس مع الأعصاب ليصل إلى الجلد في صورة الهربس العصبي المؤلم و الذي نتكلم عنه الان .

الأسباب المنشطة للفيروس :-

السبب الرئيسي المنشط لفيروس (Varicella-Zoster Virus) غير معروف حتى الآن, لكن كل شخص أصيب بمرض جدري الماء تكون احتمال الإصابة لديه بمرض الهربس العصبي وارداً فيما بعد, كما أثبتت بعض الدراسات أيضا أن هناك زيادة طفيفة في نسبة الإصابة بين السيدات مقارنة مع الرجال, كما أن سن المريض يلعب دوراً أساسياً, فبعض الدراسات أوضحت أن من تزيد أعمارهم عن الثمانين يكونون معرضين للإصابة بنسبة 50 %, في حين أن 5% فقط من الإصابة تكون في ما دون سن الخامسة عشر, وفي أغلب الأحيان يكون هؤلاء الأطفال مصابين بقصور في الجهاز المناعي.

كيف ينتقل الجديري / الهربس العصبي؟

  • من شخص لآخر

الهربس العصبي أقل قابلية لنقل العدوى خلاف لجدري الماء فإن الإصابة لا تتم عن طريق الاتصال مع المرضى المصابين بجدري الماء أو الهربس العصبي، إذ لا تنتقل الفيروسات عن طريق القطيرات التي يتم إفرازها في الهواء عند التنفس أو السعال, المعدي فقط هو السائل الذي يخرج من فقاعات الجدري ولذلك فإن الطريق الأساس لنقل العدوى يتم في هذه الحالة عن طريق الاتصال المباشر، وخصوصا عن طريق اليدين. ومع هذا فإن من لم يتعرض للإصابة بمرض الجدري ولم يُطعّم ضده يمكنه من خلال الاتصال بالفقاعة المحتوية على الهربس العصبي أن يتعرض للعدوى .

الأعراض :-

كما أشير سابقاً, مرض الهربيس العصبي يصيب في الأغلب كبار السن, ويظهر عادة في جانب واحد من الجسم أو الوجه, وفي أغلب الحالات يصيب الظهر أو الجزء العلوي من البطن وبصورة أقل يصيب الجانبين اي يتحذ مسار احد الاعصاب الحسية .

في العادة تظهر فقاعات ممتلئة بالسوائل، تحمرّ وتتورم مسببة الآلام. غالبا ما تكون على شكل حزام في جزء من الجلد في جهة واحدة من الجسم، عادة في الجذع، ونادرا في الرأس أو الرقبة, بعد أسبوع أو أسبوعين تختفي الفقاعات بعد تصلبها لقشرة.

تكون الالام متفاوتة الشدة من متوسطة الى شديدة جدا تحتاج الى مسكنات الالم القوية و مضادات الكآبة .

تزول الآلام عادة مع زوال الطفح الجلدي، في حالات قليلة تبقى الآلام حتى بعد الشفاء، أحيانا لعدة سنوات

أعراض جانبية :-

 إحساس بالضعف العام,  صداع, ارتفاع درجة الحرارة , ألم بالمفاصل, ألم بالبطن.

العلاج :-

مرض الهريس العصبي سوف يأخذ دورته الطبيعية في الجسم, لكن يمكن الحصول على نتائج جيدة جداً إذا تم البدء بالعلاج خلال أقل من ( 72 ) ساعة من بداية ظهور الطفح الجلدي.

والأهداف المرجوة من العلاج :-

  • تفادي الالتهابات البكتيرية الثانوية التي قد تصيب المريض أثناء مرحلة التقرحات.
  • تسريع التئام البثور أو الحويصلات.
  • منع مضاعفات المرض.
  • تقليل الآلام وعدم الراحة الجسدية و النفسية المصاحبة لهذا المرض.
  • منع انتشار المرض.

طرق الوقاية :-

عدم ملامسة الأدوات الشخصية للمصاب إلا بعد الغسيل في ماء مغلي.

الإبتعاد وعدم ملامسة جلد الشخص المصاب خاصّة فترة تواجد الحويصلات لمنع انتقال العدوى .

إعطاء لقاح جدري الماء للأطفال والافضل قبل سن الخامسة .